الأولمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــب

للإبداع الأدبي الحقيقي بحثا عن متعة المغامرة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالأعضاءالمجموعاتبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 محمود درويش في حيفا:الدولة الفلسطينية من عجائب الدنيا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمدي علي الدين
المدير
المدير
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1252
تاريخ التسجيل : 15/04/2007

مُساهمةموضوع: محمود درويش في حيفا:الدولة الفلسطينية من عجائب الدنيا   22/7/2007, 04:46

محمود درويش في حيفا:
[color=maroon]الدولة الفلسطينية من عجائب الدنيا









[b]محمود درويش
[color:4c7e=black:4c7e][b][b]عاد الشاعر الفلسطيني محمود درويش، الأحد الماضي، إلي سفح جبل الكرمل في حيفا، ليعلن أن 'الشعب الفلسطيني البطل الذي استعصي استئصاله علي، سيعرف كيف يضع حدا لجنون أبنائه'، في إشارة إلي اقتتال الإخوة في غزة.
ووقف المواطنون العرب، الذين غصت بهم قاعة 'الأوديتوريوم' في حيفا دقائق يصفقون، معبرين عن انفعالهم وتأثرهم بلقاء الشاعر الكبير، وقد أتوا من قري ومدن الجليل لحضور هذه الأمسية التي سمحت له السلطات الإسرائيلية بإحيائها بعد أشهر من الانتظار.
وقال درويش مستهلا اللقاء 'سألوني ألا تخشي علي حياتك في الكرمل؟ قلت لهم لا أتمني نهاية أعلي وأجمل وأضاف 'نجحنا في أمر واحد، نجحنا في ألا نموت. لعل سلاما ممكنا أن يحلٌ علي أرض سميت مجازا أرض المحبة والسلام ولم تتمتع للحظة بالسلام'.
وتحدث درويش عن ألمه جراء الاقتتال الداخلي الفلسطيني. فقال '... إلي أن صحوت من الغيبوبة علي علم بلون واحد يسحق علما بأربعة ألوان. علي أسري بلباس عسكري يسوقون أسري عراة، فيا لنا من ضحايا في زي جلادين'.
وأضاف درويش 'الدولة الفلسطينية واحدة من عجائب الدنيا السبع، لأن الاحتلال يريدها هزيلة عليلة'.
وقد حضر الأمسية نحو ألفي عربي ملأوا كل مقاعد القاعة. وللتعويض لمن لم يتسن لهم المشاركة، نصبت شاشات كبيرة في ساحات بعض القري والمدن العربية لنقل وقائع الأمسية الشعرية، التي نقلتها كذلك قناة 'الجزيرة' القطرية علي قناتها للبث المباشر.
وألقي محمود درويش قصائد من شعره وسط تأثر الجمهور وتصفيقه، ووصفت المغنية الفنانة أمل مرقص مقدمة الأمسية بأنها' ليلة أجمل حب يمكن أن يمنحه شعب لابنه محمود درويش لعودته المؤقتة المؤثرة بين أحضان أهله، مثبتين أن هناك نبيا في وطنه'.وحيت الحضور وكل المشاهدين القابعين في بيوتهم يتابعون محمود درويش عبر شاشاتهم، وقالت 'هذه الليلة جئناك لنحتمي بك من شر الفرقة لعل كل واحد يجد ذاته فيك'.
وقالت صحيفة هآرتس الإسرائيلية في موقعها علي الإنترنت إن كثيرين من رفاق درويش القدامي في صحيفة الاتحاد، الناطقة بلسان الحزب الشيوعي، والتي كان يرأس تحريرها قبل أن يغادر، قد حضروا ندوته الشعرية.
وأضافت الصحيفة إن الحضور لم يقتصر علي المثقفين، بل شمل العمال ذوي الياقات الزرقاء، ومنهم عودة الأشهب الذي كان يعمل في مطابع صحيفة الاتحاد مع درويش ويبلغ من العمر حاليا 85 عاما. وقال الأشهب للصحيفة - كنت غاضبا منه لأنه غادر، نحتاجه بيننا هنا أكثر مما يحتاجه أي مكان في العالم العربي-. لكن متيا ناصر الذي كان يعمل أيضا في قسم المطابع قال - لقد غادر لأنه كان يريد أن يفرد جناحيه، والهواء هنا لم يكن كافيا له كي يحلق-.
قبل الأمسية بساعة، وفي انتظار فتح أبواب قاعة الأوديتوريوم للجمهور، تجمع حوالي ألفين شخص، الغالبية عرب والأقلية يهود، والبعض كان مازال يحاول استجداء تذكرة واحدة من الشبابيك. أدي التزاحم إلي أن يتم تأجر قاعة إضافية تحوي شاشة عملاقة لمن يرغب في رؤية درويش عبرها. وقد حضر الأمسية رموز الحركة السياسية من عرب إسرائيل وغاب عنها وزير الثقافة الإسرائيلي من أصل عربي غالب مجادلة، وقد آثر مكتبه ألا يعلن سببا محددا سوي أن الطابع السياسي للزيارة لم يكن علي هوي الوزير وهو ما رد عليه محمد بركة رئيس حزب حاداش قائلا: -لم نرغب في أن نعطي الزيارة طابعا رسميا. ليس لدينا شيء ضد غالب مجادلة، ولكننا اعتقدنا أن الوزير سوف يعطي للحادث طابعا مختلفا. محمود درويش هو أعلي من السياسة وكانت هذه أمسية الناس.-

عن الفرنسية وال ( بي بي سي)

[/b]
[/b][/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
محمود درويش في حيفا:الدولة الفلسطينية من عجائب الدنيا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأولمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــب :: المستشفى :: عنبر الأحداث-
انتقل الى: